عملية زرع القرنية

عملية زرع القرنية

ما هي عملية زرع القرنية؟ متى نلجأ لهذا الإجراء الجراحي؟ وهل تساعد العملية على تحسين الرؤية؟ أهم المعلومات حول عملية زراعة القرنية بالليزر تجدها هنا.

ما هي عملية زرع القرنية؟

هي عملية يستبدل فيها الجراح أجزاء أنسجة القرنية التالفة بأنسجة قرنية سليمة من متبرع متوفى.

وظيفة القرنية

القرنية هي سطح شفاف على شكل “قبة” يحمي العينين من الأوساخ، والجراثيم، والجزيئات الأخرى، والأشعة فوق البنفسجية الضارة.
تعمل القرنية على تركيز الضوء على شبكية العين لتنتقل الصورة بعد ذلك إلى الدماغ.
عند حدوث أي ضرر أو إعتام للقرنية؛ تنتقل الصورة بشكل أقل وضوحًا إلى الدماغ وتتأثر جودة الرؤية.

من يحتاج إلى عملية زرع القرنية؟

تتطلب بعض حالات تشوّش الرؤية، أو الشعور بألم في العينين إلى إجراء عملية زرع القرنية، أهم هذه الحالات:

  • علاج القرنية المخروطية: وهي حالة تؤدي إلى جعل القرنية مخروطية الشكل بدلاً من شكل القبة، مما يؤثر على الرؤية.
  • التهاب القرنية: التهاب القرنية بسبب الفيروسات، أو البكتيريا، أو الفطريات، أو الطفيليات.
  • حثل فوكس: أحد أمراض العين التي تنتقل بالوراثة، وهي حالة تموت فيها خلايا الطبقة الداخلية للقرنية، مما يتسبب في انتفاخ القرنية وتشوش الرؤية.
  • إصابات تؤدي إلى تندب القرنية.
  • أضرار القرنية الناتجة عن جراحات سابقة في العينين.

كيف تتم عملية زرع القرنية؟

  • خلال عملية زرع القرنية، يستبدل الطبيب جزء القرنية التالف بأنسجة قرنية سليمة من متبرع متوفى.
  • يعتمد نوع زراعة القرنية على سبب الضرر الذي لحق بالقرنية، وحالة القرنية، وإلى أي مدى تحتاج أنسجتها إلى الاستبدال.
  • يتم إجراء العملية تحت تأثير المخدر الكلي أو الموضعي.
  • تستغرق العملية أقل من ساعة.

أنواع عملية زرع القرنية

  • زرع القرنية بالكامل: في هذا الإجراء، يستخدم الجراح شفرة دائرية صغيرة لإزالة الجزء المركزي من القرنية التالفة واستبدالها بـ قرنية سليمة من المتبرع. غالبًا يلجأ الجراح لهذا الإجراء عند تلف أنسجة القرنية بالكامل (الجزء الداخلي و الخارجي للقرنية)
  • زرع القرنية الجزئي (الطبقي): في حالة تلف الطبقات الوسطى والخارجية للقرنية، يقوم الجراح بزراعة القرنية الجزئية باستبدال الطبقات التالفة فقط (الخارجية والوسطى) بطبقات سليمة دون الحاجة لزراعة قرنية بالكامل.
  • زراعة بطانة القرنية – Endothelial Keratoplasty: قد يساعد هذا الإجراء في حالة تلف الطبقة الداخلية من القرنية (البطانة) وهي طبقة رقيقة تسمى بغشاء ديسيميت، يقوم الطبيب في هذا النوع من العمليات باستبدال الطبقة الداخلية فقط من القرنية بطبقة أخرى سليمة من أحد المتبرعين.

زراعة القرنية بالليزر

تُعد زراعة القرنية بالليزر أحد التقنيات الحديثة التي تستخدم في عمليات زراعة القرنية، ومن أهم مميزاتها:

  • الاستغناء عن التخدير الكلي.
  • لا يقوم الطبيب بعمل غرز نهائيًا في هذا الإجراء، حيث يتم تثبيت طبقات القرنية الجديدة من خلال فقاعة هواء.
  • مدة تعافي أسرع.
  • مضاعفات أقل.

ما هي نسبة نجاح عملية زرع القرنية؟

وصلت نسبة نجاح عملية زرع القرنية في مصر إلى أكثر من 90% فساعدت عددا كبيرا من المرضى على استعادة الرؤية وعلاج مشاكل القرنية بدون مضاعفات.

متى يتحسن النظر بعد زراعة القرنية؟

يتحسن النظر تدريجيًا بعد بضعة أسابيع من زراعة القرنية، ولكن قد يستغرق الأمر من شهرين إلى عام للحصول على رؤية مستقرة تمامًا.
 

نصائح بعد عملية زرع القرنية

بعد إجراء عملية زرع القرنية، عليك اتباع الآتي:

  1. من المتوقع أن تكون عينيك حساسة للضوء وقد تشعر بالألم، لذلك عليك الالتزام بجرعات مسكنات الألم التي يوصي بها الجراح، بالإضافة لبعض قطرات العين (مضادات حيوية) لمنع الإصابة بالعدوى.
  2. تغطية عينك برقعة عين بعد الجراحة.
  3. تجنب فرك عينيك أو الضغط عليهما.
  4. تابع بصورة دورية مع الجراح لمتابعة مرحلة التعافي، أو إزالة الغرز إن وجدت (اعتمادًا على نوع التقنية الجراحية المستخدمة)
  5. قد يوصيك الجراح بتجنب ممارسة بعض الأنشطة: كالسباحة، وذلك بسبب وجود مواد ضارة في أحواض السباحة قد تلحق الضرر بعينيك وتؤثر على عملية الشفاء.
  6. سيخبرك الجراح بارتداء النظارات الواقية لفترة من الوقت لحماية عينيك.

افضل دكتور قرنية في مصر

إذا كنت تعاني من مشاكل في القرنية، لا تتردد في زيارة افضل دكتور قرنية في مصر: الدكتور إسلام حسني – استشاري طب وجراحة العيون، فهو يعتمد على إجراء الفحوصات الشاملة للقرنية لاختيار الإجراء الجراحي المناسب للحالة، و تجهيز المريض للعملية بشكل كامل، بالإضافة لاستخدام أحدث التقنيات الجراحية والتعامل مع أكبر المستشفيات المجهزة على أعلى المستويات.