مع تقدم العمر تنخفض حدة البصر شيئاً فشيئاً وتصعب رؤية وتحديد الأجسام الصغيرة كما تصعب القراءة كذلك، لذا بعد عند الوصول إلى عمر الأربعين عام، يلجأ الكثيرون إلى استخدام نظارات القراءة لتسهيل رؤية الحروف والعلامات الصغيرة، ولكن إلى أي نوع من النظارات نلجأ؟

علي عكس المُتوقع فإن نظارات القراءة ذات الأبعاد المحددة الجاهزة الموجودة في المراكز الطبية والمحلات التجارية هي نظارات غير مفيدة بالمرة، وقد تسبب العديد من المشكلات الصحية، لذلك يجب التخلص من نظارة القراءة الجاهزة والاستعانة بنظارات أُخري ذات مقاسات مناسبة مع درجة النظر الخاصة بنا.

لماذا يجب التخلص من نظارة القراءة؟ وما الأضرار التي تسببها؟

للمداومة على استخدام نظارات القراءة العديد من الآثار الجانبية المؤثرة على صحة العين والتي تسبب الشعور بعدم الراحة والتعب، إلى جانب انخفاض القيمة والمنفعة العائدة منها على المريض.

أضرار نظارة القراءة

اجهاد العين

تُصمم نظارات القراءة الجاهزة بمقاسات متساوية لكلتا العينين وهو ما يندر حدوثه في الطبيعة؛ إذ أن كل عين تختلف في حدة ودرجة إبصارها عن العين الأخرى مما يسبب الشعور بالتعب والإجهاد والصداع الدائم، كما قد تُسبب ضعف الرؤية للعين السليمة، لذلك يجب التخلص من نظارات القراءة الجاهزة.

عيوب الإبصار

في حالة إصابة العين بعيوب الإبصار الأخرى مثل الاستجماتيزم أو قصر وطول النظر، فإن نظارات القراءة الجاهزة لا تُفيد في علاج وتصحيح أي من هذه العيوب، في هذه الحالة أنت بحاجة إلى تصميم نظارات أخرى خاصة تعمل على علاج وتصحيح عيوب الإبصار السابق ذكرها، وتساعدك على علاج قصر النظر الشيخوخي ورؤية الأشياء القريبة.

عدم ملائمتها للقراءة الإلكترونية

تُستخدم نظارات القراءة للأشخاص المصابين بطول النظر الشيخوخي، أي من يمكنهم رؤية الأشياء البعيدة بوضوح مع صعوبة تحديد الأشياء القريبة ورؤية الحروف عند القراءة.

وتصيب نظارات القراءة العين بالإجهاد الشديد لأنها غير مناسبة للقراءة الإلكترونية ولا تحمي من الأشعة الصادرة من الأجهزة الإلكترونية، الأمر الذي يؤثر على صحة العين، لذلك يُنصح باستخدام النظارات الطبية المخصصة لشاشات الكومبيوتر التي تتميز بتقسيمها إلى أجزاء تُسهل عليك الرؤية:

الجزء السفلي، ويصمم بطريقة تمكنك من تمييز الحروف والعلامات على لوحة المفاتيح.
الجزء الأوسط، وهو مزود بطبقات للحماية من الأشعة الزرقاء الصادرة من الحواسيب والأجهزة الإلكترونية.
الجزء العلوي، يمكنك النظر من خلاله إلى الفراغ ويمنحك القدرة على تمييز الأشياء القريبة والبعيدة.

خامات الصناعة

تُصنع عدسات نظارات القراءة الجاهزة من مواد رديئة نسبيًا، وقد تحتوي عدساتها على العديد من عيوب التصنيع التي تُضعف البصر، ولا يمكن اختيار أنواعها بحرية مقارنة بالنظارات التي تُصمم بشكل خاص للعميل لدى المركز الطبي.

لذلك يدعو الدكتور إسلام حسني إلى التخلص من نظارة القراءة الجاهزة وزيارة الطبيب لتحديد أبعاد النظارة الملائمة لحدة بصرك وتصميمها بجودة وخامات مناسبة تحميك من الآثار الجانبية للنظارات الأخرى.

أعرف اكثر عن : عملية تصحيح النظر بالليزر مع د/ اسلام حسني 

هل نظارات القراءة تضعف النظر؟

تعتمد آلية عمل نظارات القراءة المُصممة خصيصاً لأجلك على تغيير زاوية الانكسار التي تستقبل بها العين الضوء لتمكننا من الرؤية بوضوح، مع عدم تأثيرها على أنسجة العين بالسلب أو بالايجاب؛ فهي لا تُحسن النظر ولا تُضعفه أيضاً.

ومع مرور الوقت تتدهور أنسجة وعضلات العين التي تنقبض وتنبسط لتمكننا من رؤية الأشياء القريبة، وتبدأ عضلاتها في التيبس مما يُزيد من ضعف البصر، لذا يعتقد البعض أن نظارات القراءة تُضعف العين.

أما في حالة النظارات الجاهزة التي تُصمم كل من عدساتها بنفس الأبعاد فقد تُسبب ضرر بالغ لإحدى عيني المُستخدم

تواصل مع د/ اسلام حسني عبر الواتس اب الأن

ما الفرق بين نظارة القراءة والنظر؟

يكمن الفرق بين نظارة القراءة والنظر فيما يلي:

استخدام نظارات النظر لرؤية وتمييز الأشياء المحيطة القريبة والبعيدة، وهي تستخدم في كل وقت وليس عند القيام بنشاط محدد فحسب كما في حالة نظارات القراءة، كما تُستخدم في علاج ضعف النظر بشكل عام وعلاج عيوب الإبصار المختلفة.

أما نظارات القراءة فهي تُفيدنا في تمييز ورؤية الأشياء القريبة أثناء ارتدائها فقط ولا تُصلح أي ضرر أو عيب من عيوب الإبصار بالعين على المدى البعيد.

كيف يمكننا التخلص من نظارة القراءة؟ وما الحل البديل لها؟

يمكننا التخلص من نظارة القراءة بشكل نهائي عن طريق تقنية السوبراكور. تقنية السوبراكور واحدة من تقنيات الليزك التي تهدف إلى علاج ضعف النظر الشيخوخي الذي يصيب الشخص بعد مرور عامه الأربعين ومساعدته في رؤية الأشياء القريبة و التخلص من نظارة القراءة نهائيًا.

تعتمد تقنية السوبراكور على إزالة طبقة من القرنية ثم استخدام أشعة الليزر في تحويل القرنية إلى قرنية متعددة البؤر ليتمكن المريض من رؤية الأشياء القريبة والبعيدة في نفس الوقت.

تقنية السوبراكور من التقنيات الآمنة والفعالة التي تمكننا من التخلص من نظارة القراءة وعيش الحياة بحرية أكبر.

في حال رغبتك بالتعرف على المزيد من المعلومات عن تقنية السوبراكور، يمكنك استشارتنا من خلال الأرقام الموجودة في موقعنا.